في حضور "المطيري" ..أمين "العمال العرب" لـ "وزير عمل ليبيا": حريصون على وحدة الحركة العمالية الليبية لمواجهة التحديات ..وملتزمون بدستور ونظم منظمتي العمل العربية والدولية في التعامل مع "المنظمات" الأكثر تمثيلا .

وجه وزير العمل والتأهيل بحكومة الوفاق الوطني في ليبيا  الدكتور المهدي الأمين الدعوة إلى الأمين العام للإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب غسان غصن بهدف التنسيق والتشاور والعمل المشترك من أجل النهوض وتوحيد الحركة النقابية الليبية حتى تكون

قوية ومتماسكة وقادرة على مشاركة الشركاء الاجتماعيين تلك التحديات التى تواجه المجتمع الليبي ..جاء ذلك خلال لقاء "الوزير" مع "الأمين العام" في القاهرة تزامنا مع انعقاد مجلس إدارة منظمة العمل العربية التابعة لجامعة الدول العربية حيث حضر اللقاء معالي المدير العام للمنظمة فايز علي المطيري ،حيث أكدوا على دور "المنظمة" في خدمة ملف العمل والعمال في المنطقة العربية خاصة "البطالة وتشغيل الشباب "بإعتبارها من الكيانات التي تضم كافة أطراف الانتاج من حكومات وأصحاب عمل وعمال ،وحرصها على تحقيق التوزان والحوار بين كافة الأطراف دون تمييز طرف عن أخر طبقا لتصريحات "المدير العام"..وزير العمل الليبي أكد على  اعتزازه وفخره بالشباب في بلاده  وتطلعاتهم في المجالات كافة ،وقال أن الشباب هم المستقبل، وعليهم تقع مسؤولية أخذ زمام المبادرة لصنع مستقبلهم ومستقبل الأجيال اللاحقة والوصول إلى الأهداف الوطنية وتحقيق آمال وطموحات ليبيا.وأضاف وزير العمل أن حكومة الوفاق من الداعمين لشريحة الشباب في ليبيا، وأن أولى أولوياتها هي المساهمة في الدفع بالشباب للبناء والتطوير والمساهمة في إرساء السلم المجتمعي.وأوضح "الوزير" أن وزارة العمل وبالتعاون مع مختلف الجهات تسعى بكامل جهدها لدعم الشباب من مختف مناطق ليبيا، وأن البرامج التدريبية ستكون موجهة لشريحة الشباب بالدرجة الأولى،وقال ان وزارته  تعمل على تنفيذ مشروع الحوار الشبابي الذي يضم كل شباب ليبيا من غربها وشرقها وجنوبها، لتجسيد اللحمة الوطنية و لتوحيد الجهود المبذولة من جميع الأطراف.وهو ما يتطلب دعما ومساندة من "العمل العربية" و"العمال العرب"..وأعرب غسان غسان الامين العام للإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب عن سعادته بهذا اللقاء وحرصه على وحدة الحركة النقابية العمالية الليبية وعمل كافة الاطراف على احترام الاتفاقيات ودستورومعايير  منظمتي العمل العربية والدولية خصوصا الحريات النقابية والحوار الاجتماعي وثلاثية التمثيل وحق التنظيم والمفاوضة الجماعية والالتزام بالاسس التى ترتركز عليها هاتين المنظمتيين في علاقتهما وتعاونهما وانشطتهما مع المنظمات العمالية الاكثر تمثيلا ..عرض "الأمين العام" خلال اللقاء خارطة طريق الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في المرحلة المقبلة بالتعاون مع منظمة العمل العربية ومنظمة العمل الدولية من أجل النهوض وتطوير الحركة النقابية العربية بإعتبارها احد اضلع الثلاثية الانتاجية ،مشيرا الى الدور الذي يلعبه العمال العرب خلال هذه الايام في مساندة الشركاء لمواجهة التحديات الارهاب من إرهاب وهجرة ونزوح وبطالة واحتلال وغيرها من الظواهر التي تهدد الطبقة العامة .