أمين "العمال العرب" يستقبل معالي الوزيرة "عائشة عبدالهادي" في مقر "الإتحاد الدولي" بدمشق:إدانة الإحتلال الإسرائيلي والعدوان على سوريا ..والتأكيد على أن "الإتحاد الدولي" هو بيت "العمال" في مواجهة التحديات الراهنة

زارت الأمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب في دمشق  عائشة عبد الهادي وزيرة القوى العاملة والهجرة الأسبق في جمهورية مصر العربية .والتقت الأمين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب  غسان غصن بحضور أعضاء الأمانة الاخوة إبراهيم عبيدو وعمر احمد الباشا وغسان الحسن

 رحب الأمين العام بالمناضلة النقابية التي سبق لها ان تولت رئاسة لجنة المرأة العاملة العربية في الاتحاد الدولي واستعرضا معا نضالات الحركة النقابية العربية لاسيما في ميادين الدفاع عن حقوق المرأة العربية العاملة وحقها في المساواة في الاجر  والعمل اللائق فضلا عن دورها الرائد في المحافل والمنتديات العربية والدولية

كما استعرض اللقاء  أنشطة الاتحاد وظروف العمل الدقيقة التي تمر به أمتنا العربية والتحديات والاخطار التي يخلفها التطرف والإرهاب الذي يعصف في المنطقة العربية ووجوب التصدي له لافشال المخططات الرامية الى تشتيت الامة وشرزمتها خدمة لمصالح الرجعية العربية والامبريالية العالمية للهيمنة على بلداننا  ،وتحقيقا لاطماع العدو الصهيوني  المحتل لارضنا السليب فلسطين..كما أدان اللقاء  الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الجمهورية العربية السورية وأشاد  القيادة وبسالة الجيش العربي السوري  بالتصدي لهذا العدوان الغادر .وعبرت الوزيرة عبد الهادي عن سرورها لزيارة مقر الاتحاد الدولي واللقاء مع  الأمين العام وأعضاء الامانة مثمنة نضال الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ومواقفه النقابية في الدفاع  عن  الحقوق والحريات النقابية , وثوابته القومية تجاه قضايا الامة العربية ’..وأكد اللقاء على وحدة الحركة النقابية العربية والوقوف في وجه محاولات تشتيتها من خلال الترويج للتعددية النقابية التي تضعف النقابات وتنهي دورها في الدفاع عن مصالح الطبقة العاملة العربية .وعبروا عن ثقتهم بقدرة الاتحاد على مواجهتها واستمراره في ان يكون دائما المعبر  عن طموحات العمال العرب والوعاء الذي يجمعهم بعيدا عن محاولات استهدافه وشق صفوفه.  

Follow Us