مدير عام منظمة العمل العربية فايز المطيري لـ"مؤتمر العمل الدولي "بجنيف:الإحتلال الإسرائيلي يواصل إنتهاكاته داخل الاراضي العربية المحتلة وعلى المجتمع الدولي العمل على إنهاء الوضع الشاذ في منطقة الشرق الأوسط

المطيري

وكالة أنباء العمال العرب: أكد المدير العام لمنظمة العمل العربية فايز المطيري على أنه تنفيذاً لسياسات الحكومات الإ سرائيلية المتعاقبة المبنية على الاستيلاء علـى الأرض الفلـسطينية ونهب خيراتها والتضييق على سكانها و ارتكاب الجرائم بحقهم من جهة ، والرافضة منحهم الحـق فـي تقرير مصيرهم فوق أرضهم ، وإقامة دولتهم المستقلة التي تتيح لهم السيطرة على ثرواتهم ومـواردهم الاقتصادية ،استمرت قوات الاحتلال و اسـتمر

المـستعمرون الإسـرائيليون فـي ارتكاب الانتهاكات بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته وبشكل متصاعد خلال العام 2015 في كافة الأراضي العربية المحتلة في فلسطين والجولان العربي الـسوري المحتـل والجنـوب اللبنـاني (مزارع شبعا)..وقال المدير العام انه ارتفع عدد المواقع الاستعمارية الإ سرائيلية في أر اضي الضفة الغربية (من ضـمنها القـدس الشرقية)؛ حيث أقرت سلطات الاحتلال خُططًا وطرحت عطاءات وأصدرت تراخيـصها لبنـاء نحـو (14043) وحدة سكنية خلال عام 2014، بعضها نُفذت وبعضها الآخر قيد التنفيذ والبقيـة بانتظـار إتمام إجراءات البناء. كما شهد النصف الثاني من عام 2014 الحرب الإسرائيلية الثالثة على قطاع غزة ؛ حيث شـاهد الجميع الانتهاكات التي ارتكبتها إسرائيل تجاه الأطفال والنساء والشيوخ في هذا القطاع الصامد. وأوضح المطيري ان منظمة العمل العربية تحرص كعادتها على إنارة الرأي العام الدولي من خـلال حكومـات الدول ومنظمات أصحاب الأعمال والعمال الأعضاء في منظمة العمل الدولية ولذلك فهي تناشد من جديد الـضمير الحي في المجتمع الدولي للعمل على إنهاء الوضع الشاذ في منطقة الشرق الأوسط والذي يسبب  تفاقما في خلق مزيد من بؤر الإرهاب في العالم وعدم الاستقرار والضحايا الأبريـاء بـسبب آخـر احتلال في العالم .جاء ذلك فى مقدمة التقرير الذى سيقدمه المدير العام الى مؤتمر العمل الدولي المنعقد فى جنيف خلال الفترة من 1 وحتى 13 يونيو 2015 ،حول الاحتلال الاسرائيلي واثارة على اصحاب العمل والعمال الواقعيين تحت الاحتلال .

 

 

Follow Us