تقرير للكونغرس: 14 مليون أمريكي يحرمون من التأمين الصحي

وكالة أنباء العمال العرب:مكتب ميزاية الكونغرس نشر على موقعه الالكتروني تقييما لمشروع الرعاية الصحية الجديد المقترح من قبل الجمهوريين

مشيرا إلى الزيادة المؤكدة في عدد المواطنين غير المؤمن عليهم صحيا إلى نسبة تصل إلى أربعة عشر مليون شخص مقارنة ببرنامج أوباما كير.وزير الصحة، توم برايس قال: “لقد نشر مكتب ميزانية الكونغرس جزءا من الخطة وليست الخطة بأكملها ، لذا نحن نختلف وبشدة مع التقرير المنشور ونؤمن أن الخطة الصحية من شأنها أن تمكن للمزيد من المواطنين التمتع بتكلفة صحية بسيطة، بالإضافة إلى تمتعهم بحرية الاختيار لهم ولعائلتهم إذ لن تجبرهم الحكومة على شراء التأمين”.

واستنفر الديمقراطيون هذه الخطة الصحية التي من شأنها أن تحرم أكثر من أربعة وعشرين مليون شخص من الرعاية الصحية بحلول العام الفين وستة وعشرين.

:” خطوة قاسية، لا أعلم ما إذا كان يعتقد أنه فعل رحيم تجاه هؤلاء الذين سوف يفقدون التأمين على صحتهم أم هؤلاء الذين سوف يفقدون وظائفهم، أو كم المستشفيات التي سوف يتم إغلاقها وخصوصا في المناطق النائية“، هكذا قالت نانسي بيلوسي المتحدثة عن الحزب الديمقراطي.

وأضاف مكتب الميزانية أن مشروع قانون الجمهوريين، الذى يسمى قانون الرعاية الصحية الأمريكي، سوف يحد من العجز الفيدرالي بـثلاثمائة سبعة وثلاثين مليار دولار خلال عشر سنوات.

ومن المتوقع أن يضع التقييم الذى طال انتظاره أنصار مشروع قانون الحزب الجمهورى فى موقف دفاعى، كما أنه من المؤكد أن يعرقل الجهود المتعثرة بالفعل من قبل الحزب لإلغاء واستبدال قانون الرعاية الصحية المعروف بـ“أوباما كير“، والذى وضعه الرئيس السابق أوباما.