168 مليون طفل يعملون في مناطق تضررت بالصراع والكوارث:كيف ستحتفل منظمة العمل الدولية باليوم العالمي للطفل يوم 12 من الشهر الجاري؟

جنيف (أخبار م.ع.د) – يركز اليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال لهذا العام والذي يصادف يوم الاثنين في 12 حزيران/يونيو على أثر الصراعات والكوارث على عمل الأطفال. ففي زمن الصراع والكوارث، عندما تتعطل سبل العيش وتُفقد الخدمات الأساسية ويُجبر

الناس على ترك منازلهم، تغدو عائلات بأكملها معرضة للخطر. لكن الأطفال هم غالباً من يدفع غالياً. ويعيش كثير من أطفال العالم العاملين والذين يبلغ عددهم 168 مليوناً في مناطق تضررت بالصراع والكوارث.

إن المبادئ التوجيهية لدخول اللاجئين وغيرهم من النازحين إلى سوق العمل والتي أقرها مجلس إدارة منظمة العمل الدولية عام 2016 تدعو سائر الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية والهيئات الثلاثية المكونة لها إلى اتخاذ تدابير لمكافحة عمل الأطفال والوقاية منه.

كما أن التوصية المقترحة لمنظمة العمل الدولية بشأن العمالة والعمل اللائق من أجل السلام والصمود في وجه الأزمات (مراجعة التوصية رقم 71 لعام 1944 بشأن تنظيم العمالة في الانتقال من الحرب إلى السلم)  والتي تُناقَش حالياً خلال الدورة 106 لمؤتمر العمل الدولي تدعو إلى اتخاذ إجراءات خاصة ضد عمل الأطفال الناجم عن الصراعات والكوارث أو الذي استفحل بسببها.

وفي الدول المتضررة من الصراعات والكوارث، تعمل منظمة العمل الدولية والحكومات ومنظمات العمال وأصحاب العمل والقوى الفاعلة الإنسانية معاً لمنع عمل الأطفال وإخراج الأطفال منه وإلحاقهم بالتعليم. وقد وضعت منظمة العمل الدولية مستعينةً بمنهجية متكاملة لتعزيز المبادئ والحقوق الأساسية في العمل أدوات خاصة لمنع عمل الأطفال وتوفير إعادة الإدماج الاقتصادي عقب انتهاء الصراعات مع التركيز على الأطفال المرتبطين سابقاً بالقوات والجماعات المسلحة.

وتعمل منظمة العمل الدولية عن كثب مع شركائها لمكافحة عمل الأطفال في الأزمات. ففي عام 2016، أطلق فريق عمل الأطفال التابع لتحالف حماية الأطفال في العمل الإنساني برئاسة منظمة العمل الدولية ومنظمة بلان إنترناشونال دليله المشترك بين الوكالات: دعم احتياجات حماية الأطفال العاملين في الأزمات. وتقدم مجموعة الأدوات هذه توجيهاً لعمال الإغاثة الإنسانية حول حماية الأطفال من عمل الأطفال.

ومنظمة العمل الدولية جزء من التحالف 8.7, وهو شراكة استراتيجية عالمية ملتزمة بتحقيق المقصد السابع من الهدف الثامن من أهداف التنمية المستدامة والذي يدعو العالم إلى إنهاء العمل الجبري والرق المعاصر والإتجار بالبشر فضلاً عن إنهاء عمل الأطفال بجميع أشكاله بحلول عام 2025. وواحدةٌ من مجموعات العمل الست في هذا التحالف مكرسةٌ لمعالجة تلك القضايا في أوقات الأزمات.

إن عمل الأطفال ينتهك القانون الدولي واتفاقيات الأمم المتحدة، ومنها اتفاقيات منظمة العمل الدولية بشأن عمل الأطفال واتفاقية حقوق الطفل. وقد صادقت على الاتفاقية رقم 138 لعام 1973 بشأن الحد الأدنى لسن الاستخدام  والاتفاقية رقم 182 لعام 1999 بشأن حظر أسوأ أشكال عمل الأطفال  والإجراءات الفورية للقضاء عليها 169 دولة و180 دولة عضو على التوالي. وترحب منظمة العمل الدولية بقرار الهند بالمصادقة على هاتين الاتفاقيتين، ما يزيد نسبة أطفال العالم الخاضعين لحماية الاتفاقيتين بمقدار 20 في المائة.

سيُعقد حدثٌ احتفاءً باليوم العالمي في 12 حزيران/يونيو 2017 عند منحوتة "إعادة الولادة" للفنان مايكل أنجلو بيستوليتو في قصر الأمم في قاعة الشرف بحديقة آريانا. ويأتي هذا الحدث ضمن أعمال الدورة 106 لمؤتمر العمل الدولي. وهو يُنظم بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة في جنيف ومركز سيتاديلارتي فوندازيون بيستوليتو الثقافي.

يبدأ الحدث في الساعة 1:30 بعد الظهر ويتضمن:

المتحدثون:

مايكل مولر المدير العام لمكتب الأمم المتحدة بجنيف.

غاي رايدر المدير العام لمنظمة العمل الدولية.

جاكلين موغو الناطق الرسمي لمجموعة أصحاب العمل في منظمة العمل الدولية.

لوك كورتبيك رئيس مجموعة العمال في منظمة العمل الدولية.

مايكل أنجلو بيستوليتو فنان ومؤسس مركز سيتاديلارتي فوندازيون بيستوليتو الثقافي.

ماريلينا فيفياني مدير مكتب الاتصال الخاص بمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) في جنيف.

شهرزاد تادجبخش نائب مدير قسم الحماية الدولية في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. 

يقدم الشهادات والعروض:

عباس أحمد عاصي، طالب ومتطوع (منظمة بيوند غير الحكومية) ومناصر (المنصة الدولية لمكافحة عمل الأطفال) من لبنان.

امتثال محمود إحدى المناصرات المهمات لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وبطلة العالم في الشعر.

طلاب من مدرسة كوليغ دو ليمان، ومدرسة جنيف الدولية، وفرع الأمم التابع لها، ومناشدات من أطفال (من جمهورية الكونغو الديمقراطية، وميانمار، وسوريا، وأوغندا).

رئيس التشريفات: بيت آندريس رئيس فرع المبادئ والحقوق الأساسية في العمل في منظمة العمل الدولية.

ستقام أكثر من 25 فعالية في شتى أرجاء المعمورة دعماً لليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال 2017، ومنها في روما بضيافة مكتب منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو).