"الإتحاد العربي للعاملين بالصحة"ردا على قرار "ترامب":قرارك يُعد تحدياً سافراً للقوانين والمواثيق الدولية ويؤكد تهوراً يضاف لتصرفاتك الرعناء

د. سر الختم

أصدر الإتحاد العربي للعاملين بالصحة بيانا هذا نصه:

 لقد ظلت القضية الفلسطينية هي القضية المحورية للأمة العربية بمختلف معتقداتها ودياناتها، ودفعت في سبيل ذلك بأرتال من الشهداء، كما يقبع في سجون الاحتلال الآلاف من أبناء شعبنا الفلسطيني الأعزل، وكان العمال في مقدمتهم.

إن الخطوة التي أقدم عليها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة أبدية للكيان الصهيوني الغاصب والوعد بنقل سفارته إليها، يُعد تحدياً سافراً للقوانين والمواثيق الدولية ويؤكد تهوراً يضاف لتصرفاته الرعناء منذ قدومه لسدة الحكم في أمريكا.. كما ينمّ عن إزدواجية في المعايير وانحيازاً لطرف غاصب محتل، فكان العطاء ممن لا يملك لمن لا يستحق.

إن القدس تمثل رمزية للأمة العربية مسلمين ومسيحيين والمساس بها يُعدّ إصابة في مقتل والسكوت عنه يُعدّ خيانة وخزي وعار.

إن الرئيس الأمريكي أرادها إعلاناً للحرب بفعلته هذه.. فالشعوب لن تقف مكتوفة الايدي والعمال في فلسطين وكل العالم سيكونون سدّاً منيعاً ضد هذه التصرفات الصبيانية فالقضية قد تجاوزت الخطوط الحمراء.

إنّ الأمانة العامة للاتحاد العربي للعاملين بالصحة إذ تتناول هذا الأمر تعلن وقوفها التام مع الشعب الفلسطيني وأعمال فلسطين عامة والعاملين بالصحة بفلسطين خاصة، وتؤكد أنها على أتم الاستعداد لتقديم كل العون اللازم حتى يعود الحق لأصحابه وحتى الجلاء التام من كل الأراضي الفلسطينية المحتلة بواسطة هذا الكيان الغاصب المعتدي بمعاونة أمريكا وقوى الشر والخذلان في كل العالم.

وتؤيد الأمانة العامة للاتحاد العربي للعاملين بالصحة دعوة الأمانة العامة للإتحاد الدولي لنقابات العمال العرب بعقد جلسة طارئة وعاجلة للمجلس المركزي للاتحاد. ..عاشت القضية الفلسطينية جذوة متقدة....عاش كفاح الشعب الفلسطيني الأبي..عاش عمال فلسطين وعمال الصحة في فلسطين فصيلاً متقدماً ضد الذل والهوان.المجد والخلود للشهداء.. الشفاء للجرحى..والله أكبر ولا نامت أعين الجبناء." . صرح بذلك د. سر الختم الأمين الامين العام للإتحاد.

Follow Us