الجمل يكشف عن فساد في الشركة القومية للأسمنت بمصر !

الجمل

في مصر طالب مجلس إدارة النقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب برئاسة عبدالمنعم الجمل، في بيان صحفي بتكوين لجنة تقصي حقائق،للتحقيق فيما يحدث بالشركة القومية للأسمنت ومحاسبة المخطئين وكل من تسبب في إهدار المال

العام ،وشهد اجتماع مجلس ادارة النقابة هجوما حادا علي السياسات المتبعة في أزمة الشركة القومية للأسمنت احدي شركات قطاع الأعمال العام،بعد انفاق مليار و٢٠٠ مليون علي التطوير دون جدوي ورفض مجلس إدارة النقابة العامة للبناء والأخشاب قرار وزير قطاع الأعمال العام خالد بدوي بنقل الشركة القومية للأسمنت خارج الكتلة السكنية وتخصيص ارض جديدة من الدولة واستغلال أرض الشركة مشيرين الي أن المزاعم التي يتم ترديدها بأن قرار النقل لوقف الخسائر ومراعاة المعايير البيئية ،ما هي إلا حجج واهية ستكلف الدولة مليارات أخري من الخسائر ،رغم التزام الشركة القومية للأسمنت بتعليمات وزارة البيئة وطالب مجلس الإدارة بالإجماع بتشغيل الشركة ومحاسبة من أخطأ وادي إلي انهيار الوضع بالقومية وادخالها في نفق مظلم ، خاصة ان الخسائر بدأت منذ عام 2013 ووصف أعضاء مجلس الادارة السياسة المتبعة من وزير قطاع الأعمال بوقف الشركة بأنها توجهات لصالح احتكار القطاع الخاص للسوق وفلسفة جديدة قائمة علي نسف كل خطط التطوير واستسهال سياسة التخلص من الشركات ،مؤكدين علي أن فكرة انسحاب الدولة وافساح المجال للقطاع الخاص مرفوضة وضياع للشركات الوطنية وناشد مجلس الإدارة كافة الجهات المعنية والرأي العام بالوقوف في مواجهة سياسة الغلق والأهدار بشركاتنا القومية و رفض نقل شركة القومية للاسمنت أو السعي لاغلاقها واعلن صراحة أن فكرة المعاش المبكر مرفوضة وان عمال القومية للأسمنت مستمرين ومتمسكين بشركتهم "حتي لو راحت اسوان "

 

 

Follow Us