"العمل الدولية": 150 مليار دولار ارباح "السخرة" حول العالم

وكالة أنباء العمال العرب:قالت منظمة العمل الدولية أن العمل القسري (السخرة) في القطاع الخاص، الذي يطاول ملايين الأشخاص في مجال تجارة الجنس وقطاع الزراعة وفي خدمة المنازل وتربية أبناء الاثرياء، يدر 150 مليار دولار كأرباح حول العالم.وتأتي ثلث الارباح من الاستغلال الجنسي لأهداف تجارية، فيما تأتي نسبة الثلثين المتبقية ناتجة عن الاتجار

بالعمال لأهداف الاستغلال الاقتصادي بما في ذلك الأعمال المنزلية والزراعة وغيرها من الأنشطة الاقتصادية مثل البناء والتصنيع والمناجم وخدمات المنفعة العامة.وتقول منظمة العمل الدولية، ان 20.9 مليون فرد حول العالم يطاولهم العمل القسري والاتجار بالبشر والرق الحديث في العالم، وبينهم 18.7 مليونا في القطاع الخاص. و26% من الضحايا الـ20.9 ملايين من الأطفال، بينما 55% منهم من النساء والفتيات.وتضم منطقة آسيا والمحيط الهادئ أعلى عدد في العالم من العمال القسريين، بما في ذلك العمل القسري الذي تفرضه الدولة يبلغ 11.7 مليون ضحية (56%)، تليها إفريقيا (18%)، وأميركا اللاتينية (9%)، ودول أوروبا الوسطى والجنوبية الشرقية، ومجموعة الدول المستقلة (7%) والدول المتطورة وبلدان الاتحاد الأوروبي (7%)، وأخيرا الشرق الأوسط (3%).وما يزيد من قلق منظمة العمل الدولية، التي تضم ممثلين عن أرباب العمل والنقابات والحكومات، أن اتفاقيتها لتحريم السخرة تعود إلى عام 1930 وكانت تهدف إلى مكافحة ممارسات الدول في المستعمرات.

Follow Us